منتديات فيفا لبنان
العودة   منتديات فيفا لبنان > منتديات - ثقافيه - ادبيه - فكريه -اجتماعية . > القصص بنوعها الطويله والقصيره ،

القصص بنوعها الطويله والقصيره ، قصة قصيره ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية وخيالية ، حكايات عربيه ، قصص موروثة ، قصص من صنع خيالك.

هو .....والدمية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هو ... والدمية يشتاق المرء إلى امرأة تحتويه ، تضمه ... تسعده ....، يشتهيها حتى وإن كان لا يفارقها أو تفارقه

1 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2018, 12:00 AM رقم المشاركة : 1
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية سيد يوسف مرسي

معلومات العضو








من مواضيعي

0 قلمٌ ومحبرةٌ
0 عشقتك
0 هو .....والدمية

سيد يوسف مرسي غير متواجد حالياً


المشاركات: 3

المستوى: 1 [♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 2

النشاط 1 / 4
المؤشر 10%

هو .....والدمية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هو ... والدمية
يشتاق المرء إلى امرأة تحتويه ، تضمه ... تسعده ....، يشتهيها حتى وإن كان لا يفارقها أو تفارقه ، حتى وإن جلست في حضن أضلاعه أو سارت في أوردة وشرايين قلبه ، تستوطن الفراش بظلها ولا تغيب ويرحل عقلها وتسبح روحها في واد هو لا يعرفه وتترك للرجل الجسد..... ، لكن تلك المرأة لم تجعل للحياة طعم ، خالية النكهة ، والمرء في ذاته مشطور ، شطر ينازعه ، وشطراً بداخله أبلد لا يبوح ، يتحجر بفعل العوامل الانكشارية امرأة حجرية بكماء من صميم البهيم العجم ، دمية لا تتحرك إلا إذا أدرتها وحركتها أصابع يدك ، انطلقت بنات فكره تلصص وتلتمس طريقاً للنجاة أو حتى فرصة قد تكون مؤتية تلقي إليه بثمرة تقتل غول جوعه وتملئ دنه الفارغ وتجفف بحر السراب من أمام عينيه وتخرجه من صحرائه وتقتل في نفسه الظمأ ،
يقلب حسان نظره في جموع الركب وينظر حوله وهو يسير على غير هدى ويطلق نوا ضره وهو يتفحص دميته ويقارن ...! وقد حار فيها ، وأحس بعمقه يلتهب ف ..... هب واقفاً وقد حضر طيفها الذي لا يتركه أينما ذهب وراح يحرك دميته يميناً ..... يساراً ، يجلسها على الأرض .... يصفق في وجهها ولا يرى إلا العينان شاخصتان في وجهها تحدق فيه وتعود كما هي لتلقى على الأرض ،دمية .......! كأنه يحاول أن يبعث فيها الحياة والدفء ، أن يجعل الدماء تدب في أوصالها ، أن يحرك عقلها في رأسها ، فليس هكذا تكون النساء ، لقد أعطوه ماكينة تعمل بالمازوت أو القطران فات زمانها وأنقرض صنفها عتيقة تلك الآلة والتي لا تعمل إلا بمفتاح وأوامر ميكانيكية ، فلا جدوى من المحاولة ، ود لو عصر رأسه ووضعه بين فكين من التروس . أين يجد حاجته ؟ ،أين يجد قلبه الذي مات ؟ ،الأمر بات لا يطاق وهو عالق في مكانه يعصره الندم وتلعقه السنون كما يلعق الجسد العراء ، تلك تجربة لم تك حلمه ولم يردها ، كبلته الأعراف فصار قعيداً يبكي عمره الذي مضى ،و يصارع حلمه ولا يعرف ما بقى ...!، فما زال أبو الهول جالساً ، رابضاً في بيته لم يتزحزح لم تأكله السنون ولم يتغير ولم تؤثر فيه أي عوامل مناخية متقلبة ،الدنيا كلها تغيرت حتى وجه الأرض تغير وفتحيه لم تتغير ،إلى حد كبير تشبه أبو الهول ليس في صلابته وإنما في ضخامته وغموضه وصمته ،
*****

ركب ( حسان ) يقتفي أثر الركب وامتطى جواده سفره ورحل يبحث عن رفيق يكمل معه ما تبقى من حياته ، إنها المرة الأولى التي عمد فيها على اتخاذ قرار يفلت به من حبل المشنقة ، وقد تحطمت سعادته على وجه تلك الصخرة الجلداء ، تمنى لو أنها ماتت أو فارقته للأبد . خرت قواه وأضناه البحث وقد حط الرحال فأين يذهب ؟ سنِةٌ من نوم تأخذه على غرة وقد أسند رأسه لا يدري أين المقام . ويرتفع الصراخ ويعلو ويكثر البكاء ويشتد النحيب وتأتي (رقية ) بنت أخته لتزف إليه الخبر المؤلم ، ماتت يا خالي .....! ماتت يا خالي ...؟ من يا رقية .؟ (مراتك ) يا خالي أم هدية يا خالي كاد يتوقف قلبه عن النبض وهو يخفي في سريرته الفرح ، إنا لله وإنا إليه راجعون ،يا خالي .. زوجتك . زوجتي ؟ آه يا زوجتي ،،، وقد انبسطت سريرته وهو يكاد يطير لولا أن ربط الله على جأشه فكتم ما يحويه في داخله ، فإذا بالدار قد اكتظ بالمعزين والأقارب والجيران رجالاً ونساء وهو يسرع لتحمل إلى مثواها الأخير ليتنفس بعدها ويطلق زفيره المكظوم من جوفه ، ويدخل ليخاطب أطفاله بوجه حزين مكتئب كأنه الحزين على فراقها والأطفال ينظرون إليه ويلتفون حوله باكين ثم يخرج ليتنفس بعض السعادة المكظومة وامتد السرادق بعد الدفن ثلاثة أيام قضاها حسان وهو في كامل سعادته وقد لفحته الشمس فعرق جبينه وفاق من حلمه على نداء...! حسان
حسان ... سبحان من الدوام
بقلم / / سيد يوسف مرسي
الجهني



i, >>>>>,hg]ldm







-- رد مع اقتباس
قديم 03-12-2018, 08:56 PM رقم المشاركة : 2
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية عاشق الياسمين

معلومات العضو







وسام العطاء  وسام الحضور المميز  العضو المميز 

من مواضيعي

عاشق الياسمين غير متواجد حالياً


المشاركات: 4,635

المستوى: 50 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 369 / 1231

النشاط 1545 / 14175
المؤشر 27%

هو .....والدمية

تسلم الايادى الله يعطيك الف عافية







-- رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

كل جديد من منتديات فيفا لبنان vivalebanon القصص بنوعها الطويله والقصيره ،


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن »03:35 AM.


تعريب: adminmax
Powered by vBulletin® Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى