منتديات فيفا لبنان
العودة   منتديات فيفا لبنان > المنتديات الاسلامية > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية رمضان شهر الخير والبركه { كل ما يتعلق بشهر رمضان الكريم مواضيع تخص شهر الخير - ادعيه ، مسابقات رمضانيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-05-2012, 01:48 AM رقم المشاركة : 21
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 16(شيئان يتسببان في ثلثي عذاب القبر)

يوجد شيئان يتسببان في ثلثي عذاب القبر، إذا تخلصت منهما فقد تخلصت من أغلب عذاب القبر -بإذن الله- الأول هو الغيبة، والثاني هو النميمة، وقام الشيخ مشاري الخراز بإلقاء الضوء عليهما في الحلقة 16 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
والغيبة هي أن تذكر كلاما سلبيا عن أخيك في غيابه، أما النميمة فهي أن تنقل الغيبة بين الناس، كأن يقول إن فلان قال عنك كذا وكذا، أو أن الجماعة الفلانية تكلمت عنك في غيابك، أو فلان لا يحبك.
وقد مر النبي صلى الله عليه وسلم بقبرين فقال: "إنهما ليعذبان، وما يعذبان في كبير، أما أحدهما فكان لا يستبرئ من بوله، أما الآخر فكان يمشي بين الناس بالغيبة والنميمة".
وباختصار أنت في الغيبة أنت أحد ثلاثة أشخاص.
- إما أن تكون المغتاب وهو أشد الثلاثة
- الشخص الذي اغتابوه، فهنيئا لك فأنت أسعد الثلاثة، ستصل إليك حسنات غالية بلا تعب.
- إما أن تكون الشخص الذي يستمع إلى الغيبة، فأنت أمام مهمة إذا نجحت فيها ستنال جائزة عبارة عن حاجز بينك وبين النار يوم القيام، وهو أن تدافع عن أخيك ولا تسمح لأحد أن يغتابه.
وفي النميمة فأنت أحد ثلاثة أشخاص أيضا:
- إما أن تكون النمام.
- الشخص الذي نموا عليه، أي نقلوا كلامه، وهذا يحتمل احتمالين، إما أن يكونوا افتروا عليك، فهنيئا لك الحسنات، أما أن تكون فعلا أن تكون قلت هذا الكلام، فعليك هنا أن تتوب من الغيبة، وعليهم أيضا أن يتوبوا من النميمة.
- أما الذي نقلوا إليه النميمة، فعليك أن تحافظ هنا على قلبك، فإياك أن يتغير على الشخص الذي نقلوا الكلام عنه، حافظ على سمعك فلا تسترسل في سماع هذا النميمة، حافظ على لسانك، فلا تنقل هذا النميمة.








-- رد مع اقتباس
قديم 08-06-2012, 04:31 AM رقم المشاركة : 22
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 17 ( أهوال يوم القيامة تكفر السيئات)
من كرم الله سبحانه وتعالى أن ما يتعرض له العبد من أهوال يوم القيامة تخفف عنه ذنوبه، وهذا ما أكده الشيخ مشاري الخراز في الحلقة 17 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
ويوم القيامة يشيب الولدان، وتضع كل ذات حمل حملها، وترى الناس سكارا وما هم بسكارى، وهذه الأحداث تخفف للناس ذنوبهم، هذه الأهوال من الفزغ والخوف والأصوات المرعبة والمشاهد غير الطبيعية، تكفير للذنوب، يكفي أن قلب الإنسان يصندع حينما يسمع اسمه ينادى للقاء ربه سبحانه وتعالى.
وينقسم الناس يوم القيامة إلى ثلاثة أنواع، أولهم من يأخذون الكتاب بشمالهم، وهؤلاء سيكرهون في هذه اللحظة المال والمنصب الذي جعلهم يغفلون، ثم يصدر القرار الرباني "خذوه فغلوه، ثم الجحيم صلوه".
أما النوع الثاني، فهم من يحاسبون في سرية، وهؤلاء يحاسبون حسابا يسيرا، تعرضه عليهم ذنوبهم بينهم وبين ربهم.
النوع الثالث هم القمة، يدخلون مباشرة إلى الجنة، وعددهم 70 ألفا، ولكن رسول الله طلب منه سبحانه وتعالى أن يزيد هذا العدد، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سألت الشفاعة لأمتي فقال: لك سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب، قلت: زدني، قال: لك مع كل ألف سبعون ألفا، قلت: زدني، قال، فإن لك هكذا وهكذا فقال أبو بكر: حسبنا، فقال عمر: يا أبا بكر، دع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أبو بكر: يا عمر، إنما نحن حفنة من حفنات الله.







-- رد مع اقتباس
قديم 08-07-2012, 12:35 AM رقم المشاركة : 23
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 18(حل سحري تحقق به كل أمنياتك)
يوجد صنف من الناس أخبرنا به الرسول صلى الله عليه وسلم بأنهم يدخلون الجنة بلا حساب، وهم المتوكلون على الله، والتوكل هو حل سحري، لمن يريد أن يحقق جميع أمنياته.
الحلقة 18 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك" شرح فيها الداعية مشاري الخراز ثلاث بسيط خطوات بسيطة للتوكل على الله، أما الخطوة الأولى فهي أن تضع في ذهنك شيئا معينا تحبه، وترغب في أن يتحقق لك، أو شيئا لا تحبه وتريد التخلص منه.
الخطوة الثانية أن تفوض مهمة إنجاز هذا الشيء إلى الله، ومعنى ذلك أنك أوكلت الله وحده بتحقيق رغبتك هذه، شريطة أن ينعقد قلبك انعقادا جازما بأن الله سيحقق لك هذه الأمنية.
الخطوة الثالثة، هو بذل الأسباب، بمعنى أن تفعل كل ما بوسعك للحصول الذي توكلت على الله لأجله، وتستمر في بذل الأسباب حتى يتحقق هدفك.
الخراز شرح الفرق بين المتوكل وغير المتوكل وكلاهما يأخذ بالأسباب، فقال إن غير المتوكل متعلق بالأسباب، أما المتوكل فقلبه متعلق بالله فقط، وبذل الأسباب شيء ضروري، ولكن لا تعتمد عليها فليست هي التي توصلك إلى الهدف، بل الله وحده هو الذي يوصلك إليه، لذلك اعتمد على الله وحده.
ولتوضيح ذلك ضرب مثلا بملك أعطى لواحد منزلا، واشترط عليه يحضر له جواز السفر، فمن في هذه الحالة الذي وفر المنزل، هل الجواز أم الملك؟.. ولله المثل الأعلى.








اخر تعديل بواسطةضحكة~*~فرح08-07-2012 03:22 AM.
-- رد مع اقتباس
قديم 08-07-2012, 11:56 PM رقم المشاركة : 24
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 19 (دموع تبرّد حر يوم القيامة)

يوم القيامة والشمس تقترب من الأرض حتى تكون على بعد ميل واحد، ويمر هذا اليوم على العباد كأنه خمسون ألف سنة، ولكن فجأة إذا بشخص يدخل بسهولة تحت أفضل ظل في العالم وهو في ضيافة الله سبحانه وتعالى لدرجة أن الفترة تمر عليه كما بين الظهر والعصر.
الحلقة 19 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك" خصصها مشاري الخراز للحديث عن الطريقة التي يحمي بها الإنسان نفسه من حر هذا اليوم.
ومن يستحق ظل الله في هذا اليوم العصيب هو إنسان عادي ذكر الله خاليا فبكى، ولكن بشرط أن تكون هذه الدمعة من خشية الله سبحانه وتعالى.
وقد ذكر أهل العلم 10 أنواع من البكاء، ولكن نوع واحد منها فقط هو البكاء من خشية الله سبحانه وتعالى، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله.. وذكر منهم رجلا ذكر الله خاليا ففاضت عيناه".
إذا هناك ثلاثة شروط لكي ينفع البكاء العبد يوم القيامة، وهم أن يكون البكاء لله ومن ذكر الله، الشرط الثاني أن تكون خاليا، الشرط الثالث أن تبكي بالفعل.
ما الأشياء التي تفعلها لكي تدمع عينك إذا كان قلبك قاسيا؟.. يجيب الخراز، ركز على قلبك، لكي تُلين القلب فإنك تحتاج إلى أن تغسله من الذنوب، ولا تكثر من المباحات كالضحك والنوم والأكل ومخالطة الناس.







-- رد مع اقتباس
قديم 08-09-2012, 12:48 AM رقم المشاركة : 25
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 20 (فضل التعلق بالمساجد)
الوقوف تحت الشمس في انتظار الحساب يوم القيامة طويل ومتعب، وقد أعطى الله سبحانه وتعالى فرصة الدخول تحت الظل لناس معينين، منهم من تعلق قلبه بالمساجد، وهو كان موضوع الحلقة 20 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
والناس في الذهاب إلى المساجد ينقسمون إلى ثلاث مراتب الأولى الذين لا يذهبون إلى المسجد أصلا، أو أنه يذهب يوم الجمعة أو في رمضان، ويظن أن الصلاة في المسجد مستحبة، والصحيح أنها واجبة على الرجال القادرين البالغين، قال صلى الله عليه وسلم: "من سمع النداء فلم يجب، فلا صلاة له إلا من عذر".
المرتبة الثانية وهي أعلى من الأولى، وهو من تعلق جسده بالمسجد، فتراه يحضر جميع الصلوات في المسجد ويحافظ عليها، ولكنه لا يشعر أنه متعلق بالمسجد، فالموضوع أشبه بالعادة بالنسبة له.
المرتبة الثالثة هم الذين تعلقت قلوبهم وأجسادهم بالمساجد، يقول صلى الله عليه وسلم: "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله، وذكر منهم ورجل قلبه معلق بالمساجد".
ولكن كيف يتعلق القلب بالمساجد؟.. عليك أن تخشع في المسجد، عندها ستحس بالراحة، وسيتعلق قلبك بالمسجد بعد ذلك بمداومتك بالذهاب إليه.
ولابد أن تعلم أنك إذا رأيت الله تعالى يشرح صدرك للذهاب إلى بيته فأبشر فقد أكرمك، فكما أنك أنت لا تدخل بيتك أي أحد فإن الله أيضا لا يهدي أي إنسان إلى بيته.
أما بالنسبة للسيدات، فبإمكانهن أن يشجعن أزواجهن أو أبنائهن أو إخوانهن على الذهاب إلى المسجد، فإن تعلق بها فلهن نفس الأجر.








-- رد مع اقتباس
قديم 08-10-2012, 02:49 AM رقم المشاركة : 26
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 21 ( حب ممنوع)

شخصان يدخلان في ظل عرش الرحمن يوم القيامة، هما من تحابا في الله، ولكن كيف تعرف أن يكون سبب حبك لأخيك هو القرب من الله فقط؟.. هذا ما شرحه الداعية مشاري الخراز في الحلقة 21 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
والمحبان في الله سيحصلان على ثواب عظيم، المشهور منه أن الله سيظلهما تحت عرشه، ولكنه أيضا سيرفعهما على منابر من النور، وسيغبطه على ذلك الأنبياء والصديقون والشهداء، وفوق كل ذلك فإن الله سيحبهما.
الخراز اقترح عليك أن تنظر على من حولك من الناس، ثم تختار أكثرهم طاعة وتحبه من كل قلبك، أخبره بذلك، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا أحب أحدكم صاحبه، فليأتي لمنزله، ويخبره بأنه يحبه لله".
فإذا اخترته وأحببه لله، فاحرص على ألا يتغير هذا الحب لغير الله بعد ذلك، لأن كثيرا من الناس يقول أحبك في الله، ولكن الصادق منهم قليل جدا، وبعض الناس يظن أنه يحب شخصا لله، وهو ليس كذلك.
ولكن عليك أن تفرق أولا بين التعلق القلبي وهي المحبة غير السوية، والتعلق والحب في الله، فقد تكون محبا لشخص وتحزن لفراقه أكثر من حزنك على فراق أمك وأبيك، وهنا يجب أن تعالج من هذا الحب.
والعلاج هنا بأن تفرغ قلبك لمحبة الله، ثم تزيد من هذا الحب، اغسل قلبك أولا، واعرف أن من تعلق قلبه برجل أو امرأة، فإن عنده نقصان محبة الله بقدر ما تعلق، واعلم أن الذي يؤجج العشق غير الطبيعي هو الشيطان، ويهدف به أن يقلل من محبة الله. الحب غير السوي هو عذاب، عند اللقاء أو الفراق.







اخر تعديل بواسطةضحكة~*~فرح08-10-2012 09:46 AM.
-- رد مع اقتباس
قديم 08-11-2012, 12:05 AM رقم المشاركة : 27
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 22 (عرض كبير لا يفوّت )

من بين من يظلهم الله يوم القيامة رجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله، وكثير من الناس قد يعيش في جو من الفتن، في الجامعة وفي العمل، وهذا الجو قد يوقعه في الفاحشة، فما الذي يجعلك تصبر في هذه اللحظة؟.. هذه الإجابة تعرفها في الحلقة 22 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
الداعية مشاري الخراز ذكر ثلاثة علاجات ناجعة لكي تُعصم وهي:
العلاج الأول:
قليل من الناس يستخدمه مع إنه من أنفع الأدوية على الإطلاق، وهو أن تدعو الله تعالى أن يغض بصرك وأن يبعدك عن الشهوات، لأنه سبحانه وعد من اعتصم به أن يعصمه، وهو قادر على ذلك، قل له: "يا ربي لا أريد أن أنظر إلى ما لا يرضيك، اللهم أنت تعلم حاجتي، وأنت قادر على أن تعصمني وأنا محتاج إليك".
العلاج الثاني:
الزواج، فإذا لم تستطع فعليك بالصوم.
العلاج الثالث:
أن تستحضر رؤية الله لك، عند رؤيتك للمحرم وفعلك له، قال تعالى: "إن الله عليكم رقيبا". يمكنك أن تختفي عن أعين الناس، ولكن خالق الظلام سيراك.
أما العرض الكبير الذي لا يفوت، فإنك حينما لا تنظر إلى المحرمات في الدنيا، وابتعدت عن الشهوات في الخلوة، فسيرزقك الله النظر إلى وجهه الكريم يوم القيامة، وإن حلاوة هذه اللحظة أفضل من كل نعيم الجنة.








-- رد مع اقتباس
قديم 08-12-2012, 03:05 AM رقم المشاركة : 28
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 23(قاعدة تبعدك عن الشهوات)

واحد من ضمن الذين يظلهم الله يوم القيامة، هو رجل دعته امرأة ذات جمال فقال إني أخاف الله رب العالمين، ولكن كيف تحمي نفسك من هذه الفتنة؟.. الإجابة على هذا السؤال كان محور حديث الشيخ مشاري الخراز في الحلقة 23 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
وإذا كان هذا الموقف قد لا يحدث كثيرا في الحياة، إلا أنك يجب أن لتعلم أنه يتطلب أن تغض بصرك في البداية حتى يسهل عليك أن تمر منه بسلام، ولكن حينما تملأ عينك بالشهوات، فإنك قد تنهار وتسقط في الرزيلة.
وأكثر من يتأذى نفسيا من النظر إلى الشهوات هو أنت، فكثيرا من الذين ينظرون إلى المحرمات يظنون أن ذلك سيروي عطشهم، ولكن ذلك سيزيد من عذابهم.
ولكي تحافظ على نفسك من الوقوع في الفتنة، فإليك بقاعدة عليك أن تحفظها لأنها مهمة، وهي: "الصبر على ما قبل النظرة أسهل بكثير من الصبر على ما بعد النظرة".
إن الذين يغضون أبصارهم ويبتعدون عن الشهوات المحرمة هم أريح الناس نفسا، وأشرحهم صدرا، لا يتعبون بالسهر في التفكير ليلا، ولا يتألمون بالنظر نهارا، فهم مرتاحون وراضون ومرضيون، واعلم أن من ترك شيئا لله، عوضه الله بخير منه.







اخر تعديل بواسطةضحكة~*~فرح08-17-2012 03:58 AM.
-- رد مع اقتباس
قديم 08-12-2012, 10:16 PM رقم المشاركة : 29
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 24(فضل الشفاعة)


الشفاعة هي فرصة من الفرص التي تنجي من عذاب النار، وتعرف بأنها طلب مسامحة الغير أو طلب إعطاء الغير، وكانت هذه الفرصة هي محور حديث الشيخ مشاري الخراز في الحلقة 24 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك".
ووضح الخراز أن هناك أشخاص معينون يقومون بالشفاعة، وهم الأطفال الذين قتلوا وهؤلاء يشفعون لآبائهم وأمهاتهم، والشهيد يشفع في أهله.
والشهيد ليس فقط من قتل أثناء الجهاد في سبيل الله، فعن جابر بن عتيك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الشهادة سبع سِوى القَتل في سبيل الله، المطعون شَهيد، والغريق شهيد، وصاحب ذات الجنب شهيد، والمبطون شهيد، وصاحِب الحرق شهيد، والذي يموت تحت الهدم شَهيد، والمرأة تموت بجمع شهيدة".
ولكن ماذا لو بقيت سيئات لم تغفر بعد؟.. إن الله سبحانه وتعالى يأذن للملائكة أن تشفع، ويشفع الأنبياء، ثم يشفع رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم يخرج الجبار أقواما قد امتحشوا من النار "ظهرت عظامهم من العذاب" ثم يلقيهم بنهر في الجنة، فينبتون كما تنبت الحبة.
وإذا كانت بعد كل هذه الشفاعات بقي أناس لم يدخلون الجنة، فؤلاء ينطبق عليهم قوله سبحانه وتعالى: "وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون".








اخر تعديل بواسطةضحكة~*~فرح08-13-2012 09:40 AM.
-- رد مع اقتباس
قديم 08-13-2012, 11:59 PM رقم المشاركة : 30
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية ضحكة~*~فرح

معلومات العضو






وسام الحضور المميز  المشرف المميز 

من مواضيعي

ضحكة~*~فرح غير متواجد حالياً


المشاركات: 3,564

المستوى: 45 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 112 / 1120

النشاط 1188 / 27872
المؤشر 81%

تغطية برنامج أجـمل نظـرة في حياتكـ مشاري الخراز

الحلقة 25 (احصل على شفاعة بأقل جهد)

الشفاعة يوم القيامة هي فرصة من أواخر الفرص التي يعطيها الله عز وجل للعبد لكي تغفر ذنوبه ويدخل الجنة ويرى ربه سبحانه وتعالى، وتوجد أشياء كثيرة يمكن تشفع لك، بأقل مجهود في الدنيا، وهذا كان محور حديث الشيخ مشاري الخراز في الحلقة 25 من برنامج "أجمل نظرة في حياتك". ومن هذه الأشياء:
1- العيش في المدينة المنورة حتى يتوفاك الله.
2- مسح وتقبيل الحجر الأسود عند الطواف بالكعبة.
3- إذا بلغ عدد الذين يصلون على جنازتك 100 شخص صالح.
4- الإكثار من الصلاة المستحبة كالتراويح وقيام الليل وصلاة الضحى، وسنة الوضوء، وستجد شفاعة رسول الله يوم القيامة.
5- قراءة القرآن، خاصة سور آل عمران والبقرة وتبارك.
6- الصيام.
7- أن تقول بعد الأذان اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة.. آت سيدنا محمدا الوسيلة والفضيلة وابعثه مقما محمودا الذي وعدته.
8- الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عشرا في الصباح وعشرا في المساء.







اخر تعديل بواسطةضحكة~*~فرح08-14-2012 02:15 AM.
-- رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

كل جديد من منتديات فيفا لبنان vivalebanon الخيمة الرمضانية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه e[similar_threads]
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
تغطية برنآمج وسم ، آلدكتور / سلمآن آلعودة [متجدد] ضحكة~*~فرح منتدى الشريعة والحياة 17 05-23-2015 12:36 PM
تغطية مباشرة: صواريخ المقاومة على مدن ومواقع الإحتلال بنـان فلسطين الحبيبة 7 07-24-2014 02:56 AM
اخر مكالمه في حياتكـ, ,لمن ستكون ؟؟ تالينا النقاش الجاد 0 05-14-2010 01:26 PM
دقائق في حياتكـ تالينا المنتدى العام 6 12-13-2009 09:30 PM


الساعة الآن »04:40 PM.


تعريب: adminmax
Powered by vBulletin® Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى