منتديات فيفا لبنان
العودة   منتديات فيفا لبنان > المنتديات الاسلامية > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية رمضان شهر الخير والبركه { كل ما يتعلق بشهر رمضان الكريم مواضيع تخص شهر الخير - ادعيه ، مسابقات رمضانيه

5 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-02-2013, 03:47 PM رقم المشاركة : 11
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية لآزوردية

معلومات العضو







وسام العطاء  وسام سوبر ستار  المشرف المميز  وسام العضو المرح 

من مواضيعي

لآزوردية غير متواجد حالياً


المشاركات: 20,233

المستوى: 80 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 2694 / 2994

النشاط 6744 / 34293
المؤشر 84%

رمضان الخير على الابواب







-- رد مع اقتباس
قديم 06-04-2013, 12:17 PM رقم المشاركة : 12
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب




إن في الصوم انتصارا على سلطان الشهوة في الجسد وسلطان الكبر والغرور في النفس.



هو انتصار للمعاني الفاضلة وتجديد للعزيمة الصادقة. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الصيام جنة (وقاية) فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يجهل وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم إني صائم". رواه البخاري.



أخي السلم، أقبل رمضان فأقبل إلى طاعة الله وتمسك بشرع الله واقتد برسوله العظيم.





ولدتك يا ابن آدم باكيا *** والناس حولك يضحكون سرورا



فاحرص على عمل تكون إذا بكوا *** في يوم موتك ضاحكا مسرورا

1- التوبة من الذنوب .
2- حفظ السمع والبصر واللسان عن المحرمات .
3- المحافظة على السنن والنوافل .
4-المحافظة على صلاة الجماعة للفروض الخمسة في المسجد .
5- الحرص على شهود الأذان، وتكبيرة الإحرام مع الإمام ،والوقوف في الصفوف الأولى .
6- المحافظة على صلاة التراويح .
7- المحافظة على قيام الليل .
8- قراءة جزء من القرآن - يوميا .
9- حفظ بعض آيات القرآن يوميا .
10- حفظ حديث شريف أو أكثر يوميا .
11- صلة الرحم ومشاركة المسلمين أحوالهم .
12- إفطار صائم كل يوم .
13- ذكر الله وتسبيحه في كل وقت ، مع المحافظة على أذكار الصباح والمساء .
14- تقديم صدقة لمسكين أو فقير أو محتاج كل يوم .
15- المحافظة على صلاة الضحى .
16- صلاة ركعتين بعد كل وضوء .
17- حضور دروس العلم .
18- تعلم باب في الفقه كل يوم .
19- قراءة مختصر في السيرة النبوية والعقيدة .
20- محاولة إصلاح ذات البين .
21- الدعاء عند الإفطار .
22- الكرم والبذل والسخاء ومساعدة الآخرين .
23- الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
24- نصرة المسلمين المجاهدين في كل مكان .
25- تعجيل الفطور وتأخير السحور .
26- بر الوالدين والأقربين والدعاء لهما ، الأحياء منهم والأموات .
27- اعتكاف العشر الأواخر من الشهر ، واغتنام لياليها والاجتهاد فيها بالعبادة .
28- أداء العمرة ، فعمرة في رمضان تعدل حجة .
29- المحافظة على أداء صلاة العيد .
30- صيام الأيام الستة من شوال .
***********************************
**********************************
*******************************
:::في رمــضــان:::

أغلق مدن أحقادك
واطرق أبواب الرحمة والمودة
فارحم القريب وود البعيد
وازرع المساحات البيضاء في حناياك
وتخلص من المساحات السوداء في داخلك


::: في رمضــــان :::
صافح قلبك
ابتسم لذاتك
صالح نفسك
وأطلق أسر أحزانك
وعلّم همومك الطيران بعيدا عنك

::: في رمضــــان :::
أعد ترتيب نفسك
لملم بقاياك المبعثرة
اقترب من أحلامك البعيدة
اكتشف مواطن الخير في داخلك
واهزم نفسك الأمّـارة بالسوء..


::: في رمضــــان :::
جاهد نفسك قدر استـطاعتك
واغسل قلبك قبل جسدك
ولسانك قبل يديك
وأفسد كل محاولاتهم لإفساد صيامك
واحذر أن تكون من أولئك الذين لا ينالهم من صيامهم سوى العطش والجوع ..


::: في رمضــــان :::
سارع للخيرات
وتجنب الحرام
واخف أمر يمينك عن يسـارك
وامتنع عن الغيبة كي لا تفطر على لحم أخيك ميتآ ..


::: في رمضــــان :::
احذر الظن السيئ
أو الإساءة لأولئك الذين دمّروا شيئا جميلا فيك
وإياك والظلم فالظلم ظلمات يوم القيامة


::: في رمضــــان :::
اكتب رسالة اعتذار مختصرة لأولئك الذين ينامون في ضميرك
ويقلقون نومك ويغرسون خناجرهم في أحشاء ذاكرتك
لإحساسك بأنك ذات يوم سببت لهم بعض الألم


::: في رمضــــان :::


افتح قلبك المغلق بمفاتيح التسامح
واطرق الأبواب المغلقة بينك وبينهم
وضع باقات زهورك على عتباتهم
واحرص على أن تبقى المساحات بينك وبينهم بلون الثلج النقي


::: في رمضــــان :::
تذكر أولئك الذين كانوا ذات رمضان يملئون عالمك
ثم غيبتهم الأيام عنك ورحلوا كالأحلام
تاركين خلفهم البقايا الحزينة
تملأك بالحزن كلما مررت بها
أو مرت ذات ذكرى بك

::: في رمضــــان :::
حاور نفسك طويلآ
وسافر في أعماقك
ابحث عن ذاتك
اعتذر لها أو ساعدها على الإعتذار لهم


::: في رمضــــان :::
افقد ذاكرتك الحزينة قدر استطاعتك
فلا تتحسس طعنات الغدر في ظهرك
ولا تحص عدد هزائمك معهم
ولا تسجن نفسك في زنزانة الألم
ولا تجلد نفسك بسياط الندم
واغفر للذين خذلوك
والذين ضيعوك
والذين شوهوك
والذين قتلوك
والذين اغتابوك
وأكلوا لحمك ميتآ على غفلة منك
ولم يشفع لك لديهم سنوات الحي الجميل

::: في رمضــــان :::
أغمض عينيك بعمق
لتدرك حجم نعمة البصر
ولتتذكر القبر
وظلمة القبر
ووحشة القبر
وعذاب القبر
وأحبة رحلوا تاركين خلفهم حزنآ بامتداد الأرض
وجرحآ باتساع السماء
وبقايا مؤلمة تقتلك كلما لمحتها
وذكريات جميلة أكل الحزن أحشاءها
وتباكى إن عجزت عن البكاء
لعل الله يغفر لك ولهم

اللهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك











رمضان زائر وأنت مزور فأين واجب الضيافة ؟
رمضان بحر ويوم العيد ساحل فكم سيبلغ صيدك قبل بلوغ الساحل ؟
رمضان لؤلؤة تنتظرك في أصداف الايام
فأين قاصد البحر الهمام ؟ أين الغواص المقدام ؟
يا عيونا جفت من قلة الدمع هذا موسم المطر
يا قلوبا أقسى من حجارة الجبل اهبطي من شدة الوجل
يا نفوسا تائهة
يا شخوصا خاوية
يا حيارى في صحاري مهلكة
رمضان أقرب أمل
أرجى أمل
آخر أمل
فأغلقوا باب الكسل
وافتحوا باب العمل
هيا الى العمل
فورا الى العمل
***********************************

***********************************

أنشودة ومضــــــــــــــــــــــــــــان

بالحبِ تلقـــــــــــــــــــــاك البدور

ضيف الامــــــــــــــــاني والسرور

فيــــــــــــــــــــك العطـــــــــــايا

يامرحباًً زيـــــــــــن الشهور

أحلى القوافــــــــي والنشيد

في مقدم الشهـــــــــرُ السعيد

النور في الدنيــــــــــا يزيد

والربُ تـــــــــــــــوابُ شكور

رمضــــــــــــــــــــــــــــان

رمضـــــــــــــــــــــــــــان
مشاري العفاسي
********************************








-- رد مع اقتباس
قديم 06-05-2013, 03:41 PM رقم المشاركة : 13
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب

{ ثلاث ساعات }


الساعة الأولى :



(أول ساعة من النهار _ بعد صلاة الفجر)





قال الإمام النووي رحمه الله في كتاب الأذكار

(اعلم أن أشرف أوقات الذكر في النهار الذكر بعد صلاة الصبح ).


وأخرج الترمذي عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:


(من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت


له كآجر حجة وعمرة تامة تامة تامة )رواه الترمذي وقال حديث حسن .


وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى الغداة جلس في مصلاه حتى تطلع الشمس حسناء .


ونص الفقهاء على استحباب استغلال هذه الساعة بذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس


وفي الحديث(اللهم بارك لأمتي في بكورها ).


لذا يكره النوم بعد صلاة الصبح لأنها ساعة تقسم فيها الأرزاق فلاينبغي النوم فيها بل


احيائها بالذكر والدعاء وخاصة أننا في شهر رمضان الذي فيه يتضاعف الأجر والثواب .






الساعة الثانية :



(آخر ساعة من النهار _قبل الغروب)




هذه الساعة الثمينة تفوت على المؤمن الصائم غالبا بالانشغال بإعداد الإفطار والتهيء له


وهذا لاينبغي لمن حرص على تحصيل الأجر فهي لحظات ثمينة ودقائق غالية ..


هي من أفضل الأوقات للدعاء وسؤال الله تعالى _ فهي من أوقات الاستجابة .


كما جاء في الحديث ( ثلاث مستجابات :دعوة الصائم ودعوة المظلوم ودعوة المسافر )


رواه الترمذي.


وكان السلف الصالح لأخر النهار أشد تعظيما من أوله لأنه خاتمة اليوم والموفق من وفقه الله


لاستغلال هذه الساعة في دعاء الله .






الساعة الثالثة :


(وقت السحر) .



السحر هو الوقت الذي يكون قبيل الفجر قال تعالى (والمستغفرين بالأسحار ).


فاحرص أخي الصائم على هذا الوقت الثمين بكثرة الدعاء والاستغفار حتى يؤذن الفجر


وخاصة أننا في شهر رمضان فلنستغل هذه الدقائق الروحانية فيما يقوي صلتنا بالله تعالى.


قال تعالى حاثا على اغتنام هذه الساعات الثمينة بالتسبيح واتهليل :


( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن آناء الليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى).

وقال تعالى : (وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن الليل فسبحه وأدبار السجود ).








-- رد مع اقتباس
قديم 06-07-2013, 09:26 PM رقم المشاركة : 14
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب



شعبان هو اسم للشهر، وقد سمي بذلك لأن العرب كانوا يتشعبون فيه لطلب المياه، وقيل تشعبهم في الغارات، وقيل لأنه شَعَب أي ظهر بين شهري رجب ورمضان، ويجمع على شعبانات وشعابين.

الصيام في شعبان

عن عائشة رضي الله عنها قالت: { كان رسول الله يصوم حتى نقول لا يفطر، ويفطر حتى نقول لا يصوم، وما رأيت رسول الله استكمل صيام شهر إلا رمضان وما رأيته أكثر صياماً منه في شعبان } [رواه البخاري:1833، ومسلم: 1956]، وقد رجح طائفة من العلماء منهم ابن المبارك وغيره أن النبي لم يستكمل صيام شعبان، وإنما كان يصوم أكثره، ويشهد له ما في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: { ما علمته - تعني النبي - صام شهراً كله إلا رمضان } وفي رواية له أيضاً عنها قالت: { ما رأيته صام شهراً كاملاً منذ قدم المدينة إلا أن يكون رمضان }، وفي الصحيحين عن ابن عباس قال: { ما صام رسول الله شهراً كاملاً غير رمضان } [البخاري:1971، ومسلم:1157]، وكان ابن عباس يكره أن يصوم شهراً كاملاً غير رمضان، قال ابن حجر رحمه الله: ( كان صيامه في شعبان تطوعاً أكثر من صيامه فيما سواه وكان يصوم معظم شعبان ).

وعن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال: قلت يا رسول الله لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان، فقال: { ذاك شهر تغفل الناس فيه عنه، بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم } [رواه النسائي.. أنظر صحيح الترغيب والترهيب ص425، وفي رواية لأبي داود: 2076] قالت: { كان أحب الشهور إلى رسول الله أن يصومه شعبان ثم يصله برمضان } [صححه الألباني أنظر صحيح سنن أبي داوُد:2/461]

قال ابن رجب رحمه الله: ( صيام شعبان أفضل من صيام الأشهر الحرم، وأفضل التطوع ما كان قريب من رمضان قبله وبعده، وتكون منزلته من الصيام بمنزلة السنن الرواتب مع الفرائض قبلها وبعدها وهي تكملة لنقص الفرائض، وكذلك صيام ما قبل رمضان وبعده، فكما أن السنن الرواتب أفضل من التطوع المطلق بالصلاة فكذلك يكون صيام ما قبل رمضان وبعده أفضل من صيام ما بَعُد عنه ).

وقوله: { شعبان شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان }

يشير إلى أنه لما اكتنفه شهران عظيمان - الشهر الحرام وشهر الصيام - اشتغل الناس بهما عنه، فصار مغفولاً عنه، وكثير من الناس يظن أن صيام رجب أفضل من صيام شعبان لأن رجب شهر حرام، وليس كذلك.

وفي الحديث السابق إشارة إلى أن بعض ما يشتهر فضله من الأزمان أو الأماكن أو الأشخاص قد يكون غيره أفضل منه.

وفيه دليل على استحباب عِمارة أوقات غفلة الناس بالطاعة، كما كان طائفة من السلف يستحبون إحياء ما بين العشائين بالصلاة ويقولون هي ساعة غفلة، ومثل هذا استحباب ذكر الله تعالى في السوق لأنه ذكْر في موطن الغفلة بين أهل الغفلة، وفي إحياء الوقت المغفول عنه بالطاعة فوائد منها:

أن يكون أخفى للعمل وإخفاء النوافل وإسرارها أفضل، لا سيما الصيام فإنه سرّ بين العبد وربه، ولهذا قيل إنه ليس فيه رياء، وكان بعض السلف يصوم سنين عددا لا يعلم به أحد، فكان يخرج من بيته إلى السوق ومعه رغيفان فيتصدق بهما ويصوم، فيظن أهله أنه أكلهما ويظن أهل السوق أنه أكل في بيته، وكان السلف يستحبون لمن صام أن يُظهر ما يخفي به صيامه، فعن ابن مسعود أنه قال: ( إذا أصبحتم صياماً فأصبِحوا مدَّهنين )، وقال قتادة: ( يستحب للصائم أن يدَّهِن حتى تذهب عنه غبرة الصيام ).

وكذلك فإن العمل الصالح في أوقات الغفلة أشق على النفوس، ومن أسباب أفضلية الأعمال مشقتها على النفوس لأن العمل إذا كثر المشاركون فيه سهُل، وإذا كثرت الغفلات شق ذلك على المتيقظين، وعند مسلم برقم:2984 من حديث معقل بن يسار: ( العبادة في الهرْج كالهجرة إلي ) أي العبادة في زمن الفتنة؛ لأن الناس يتبعون أهواءهم فيكون المتمسك يقوم بعمل شاق.

وقد اختلف أهل العلم في أسباب كثرة صيامه في شعبان على عدة أقوال:

1- أنه كان يشتغل عن صوم الثلاثة أيام من كل شهر لسفر أو غيره فتجتمع فيقضيها في شعبان وكان النبي إذا عمل بنافلة أثبتها وإذا فاتته قضاها.

2- وقيل إن نساءه كن يقضين ما عليهن من رمضان في شعبان فكان يصوم لذلك، وهذا عكس ما ورد عن عائشة أنها تؤخر قضاء رمضان إلى شعبان لشغلها مع رسول الله عن الصوم.

3- وقيل لأنه شهر يغفل الناس عنه: وهذا هو الأرجح لحديث أسامة السالف الذكر والذي فيه: { ذلك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان } [رواه النسائي.. أنظر صحيح الترغيب والترهيب ص 425].

وكان إذا دخل شعبان وعليه بقية من صيام تطوع لم يصمه قضاه في شعبان حتى يستكمل نوافله بالصوم قبل دخول رمضان - كما كان إذا فاته سنن الصلاة أو قيام الليل قضاه - فكانت عائشة حينئذ تغتنم قضاءه لنوافله فتقضي ما عليها من فرض رمضان حينئذ لفطرها فيه بالحيض وكانت في غيره من الشهور مشتغلة بالنبي ، فيجب التنبه والتنبيه على أن من بقي عليه شيء من رمضان الماضي فيجب عليه صيامه قبل أن يدخل رمضان القادم ولا يجوز التأخير إلى ما بعد رمضان القادم إلا لضرورة ( مثل العذر المستمر بين الرمضانين )، ومن قدر على القضاء قبل رمضان ولم يفعل فعليه مع القضاء بعده التوبة وإطعام مسكين عن كل يوم، وهو قول مالك والشافعي وأحمد.

وكذلك من فوائد صوم شعبان أن صيامه كالتمرين على صيام رمضان لئلا يدخل في صوم رمضان على مشقة وكلفة، بل يكون قد تمرن على الصيام واعتاده فيدخل رمضان بقوة ونشاط.

ولما كان شعبان كالمقدّمة لرمضان فإنه يكون فيه شيء مما يكون في رمضان من الصيام وقراءة القرآن والصدقة، وقال سلمة بن سهيل كان يقال: شهر شعبان شهر القراء، وكان حبيب بن أبي ثابت إذا دخل شعبان قال هذا شهر القراء، وكان عمرو بن قيس المُلائي إذا دخل شعبان أغلق حانوته وتفرغ لقراءة القرآن.

الصيام في آخر شعبان

ثبت في الصحيحين عن عمران بن حصين رضي الله عنه، أن النبي قال لرجل: { هل صمت من سرر هذا الشهر شيئاً؟ } قال: لا، قال: { فإذا أفطرت فصم يومين } وفي رواية البخاري: أظنه يعني رمضان وفي رواية لمسلم: { هل صمت من سرر شعبان شيئاً؟ } [أخرجه البخاري:4/200، ومسلم:1161].

وقد اختلف في تفسير السرار، والمشهور أنه آخر الشهر، يقال سِرار الشهر بكسر السين وبفتحها وقيل إن الفتح أفصح، وسمي آخر الشهر سرار لاستسرار القمر فيه ( أي لاختفائه )، فإن قال قائل قد ثبت في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي قال: { لا تقدموا رمضان بيوم أو يومين، إلا من كان يصوم صوماً فليصمه } [أخرجه البخاري:1983، ومسلم:1082]، فكيف نجمع بين حديث الحثّ وحديث المنع فالجواب: قال كثير من العلماء وأكثر شراح الحديث: إن هذا الرجل الذي سأله النبي كان يعلم أن له عادة بصيامه، أو كان قد نذره فلذلك أمره بقضائه. وقيل في المسألة أقوال أخرى، وخلاصة القول أن صيام آخر شعبان له ثلاثة أحوال:

أحدها: أن يصومه بنية الرمضانية احتياطا لرمضان، فهذا محرم.

الثاني: أن يصام بنية النذر أو قضاء عن رمضان أو عن كفارة ونحو ذلك، فجوّزه الجمهور.

الثالث: أن يصام بنية التطوع المطلق، فكرهه من أمر بالفصل بين شعبان ورمضان بالفطر؛ منهم الحسن - وإن وافق صوماً كان يصومه - ورخص فيه مالك ومن وافقه، وفرّق الشافعي والأوزاعي وأحمد وغيرهم بين أن يوافق عادة أو لا..

وبالجملة فحديث أبي هريرة - السالف الذكر - هو المعمول به عند كثير من العلماء، وأنه يكره التقدم قبل رمضان بالتطوع بالصيام بيوم أو يومين لمن ليس له به عادة، ولا سبق منه صيام قبل ذلك في شعبان متصلا بآخره. فإن قال قائل لماذا يُكره الصيام قبل رمضان مباشرة ( لغير من له عادة سابقة بالصيام ) فالجواب أنّ ذلك لمعانٍ منها:

أحدها: لئلا يزاد في صيام رمضان ما ليس منه، كما نهي عن صيام يوم العيد لهذا المعنى، حذرا مما وقع فيه أهل الكتاب في صيامهم، فزادوا فيه بآرائهم وأهوائهم.

ولهذا نهي عن صيام يوم الشك، قال عمار من صامه فقد عصى أبا القاسم ، ويوم الشك: هو اليوم الذي يشك فيه هل هو من رمضان أم لا؟ وهو الذي أخبر برؤية هلاله من لم يقبل قوله، وأما يوم الغيم: فمن العلماء من جعله يوم شك ونهى عن صيامه، وهو قول الأكثرين.

المعنى الثاني: الفصل بين صيام الفرض والنفل، فإن جنس الفصل بين الفرائض والنوافل مشروع، ولهذا حرم صيام يوم العيد، ونهى النبي أن توصل صلاة مفروضة بصلاة حتى يفصل بينهما بسلام أو كلام، وخصوصا سنة الفجر قبلها، فإنه يشرع الفصل بينها وبين الفريضة، ولهذا يشرع صلاتها بالبيت والاضطجاع بعدها.

ولما رأى النبي رجلاً يصلي وقد أقيمت صلاة الفجر، فقال له: { آلصُّبح أربعاً } [رواه البخاري:663].

وربما ظن بعض الجهال أن الفطر قبل رمضان يراد به اغتنام الأكل؛ لتأخذ النفوس حظها من الشهوات قبل أن تمنع من ذلك بالصيام، وهذا خطأ وجهل ممن ظنه. والله تعالى أعلم.
الاسلام










-- رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 01:15 AM رقم المشاركة : 15
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية *NoOoSa!Ba*


المشاركات: 33

المستوى: 4 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 87

النشاط 11 / 1902
المؤشر 50%

رمضان الخير على الابواب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك أخي فارس ، موضوع ثري
اللهم سلمنا إلى رمضان، وسلم لنا رمضان، وتسلمه منا متقبلا
اللهم ارزقنا فيه مغفرة و سددنا إلى أحسن الأعمال فيه و اكتب لنا به الجنة
يآ حيّ يآ قيوم يآ أرحم الراحمين و صلُّ اللهم و سلم على نبيك الصادق الأمين

vivaroza







-- رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 11:45 AM رقم المشاركة : 16
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية jasmine


المشاركات: 16,618

المستوى: 76 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 1954 / 2443

النشاط 5539 / 32053
المؤشر 18%

رمضان الخير على الابواب

اللهم بلغا رمضان لافاقدين ولا مفقودين
رمضاان شهر الخير والبركة
سلمت الايادي اخ فرااس







-- رد مع اقتباس
قديم 06-11-2013, 02:04 AM رقم المشاركة : 17
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب

جلسة بهدوء مع قلمي وورقتي

أكتب ذنبٍ واحدٍ تريد أن تتوب منه في رمضان
وذنبٍ أخر لاتريد أن تغادر رمضان إلا وقد تبت
أكتب وأعزم وإستعن بالله ولاتعجز فهو سبحانه
قابل التوبة هو حبيبُ التائبيـــــــــــــــــــن

إقتربت أيام سعدي بك يا رمضانُ
************
يارب إجعل لنا في هذا اليوم من شعبان
نصيباً من الرحمة والمغفرة والرضوان
يـــــــــــــــــــــــــــــــــــارب
************
إذا
أردتَ
أن
تعرف
مقامك
عنـــد
الله
فأنظر
إلى
مقامِ
الله
في
قلبك
**********
أللهم هب لي قلباً لايتكاسل
عن صلاتك ولا يؤخرها
**********
لاتستهن بلحظةِ إستغفار فإنك

لاتعلم كم من خيرٍ سترزق

وكم من بلاءٍ سيرفع عنك

***********

ولي عودة







-- رد مع اقتباس
قديم 06-12-2013, 03:38 PM رقم المشاركة : 18
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب

{ سنة مؤكدة }

يستحب الإفطار بالتمر كونه غني بالمواد السكرية السهلة الهضم والامتصاص بحيث ينتفع الجسم منها ويتم صرفها بسرعة لإرسال الطاقة الناتجة عنها إلى بقيه الأعضاء وبذلك لا تحتاج المعدة إلى عمليات معقدة لتتحول إلى مواد أخرى وهذا بالتالي لا يرهق المعدة بما يقدم إليها من طعام دسم ووفير بعد صوم طويل ...

وصياماً مقبولا
وإفطاراً شهياً
تقبل الله منا ومنكم سائر الاعمال
والنيات
إنه مجيبُ الدعاء








-- رد مع اقتباس
قديم 06-13-2013, 09:11 PM رقم المشاركة : 19
الصورة الرمزية


المشاركات: 8,789

المستوى: 62 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 766 / 1533

النشاط 2929 / 20592
المؤشر 34%

رمضان الخير على الابواب

اللهم بلغنا رمضان

وتمضي بنا الأيام وتتعاقب الأسابيع وتتوالى الشهور.. ويقترب منا قدوم شهر الخير والبركة والرحمات، ويعلو نداء المؤمنين ودعاؤهم الخالد
اللهم بلغنا رمضان


إنه النداء الخالد الذي ردَّده الحبيب- صلى الله عليه وسلم- عندما كان يقترب موعد قدوم الشهر الكريم، فقد ورد أن النبي- صلى الله عليه وسلم- كان إذا دخل رجب قال
اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان





اللهم بلغنا رمضان"



تربى الصحابة الكرام على هذا الشعار، وعاشوا بهذا الدعاء الخالد، فكانوا يسعون إلى رمضان شوقًا، ويطلبون الشهر قبله بستة أشهر، ثم يبكونه بعد فراقه ستة أشهر






اللهم بلغنا رمضان"





نداء يدرك المسلم دلالاته، فيثير في نفسه الأشجان والحنين إلى خير الشهور وأفضل الأزمنة، فيعد المسلم نفسه للشهر الكريم ويخطط له خير تخطيط
فكيف يكون الاستقبال الأمثل للشهر؟ وكيف تكون التهيئة المناسبة لقدوم الشهر؟ وهل لنا أن نحافظ على شهرنا من عبث العابثين وحقد الحاقدين وغفلة الغافلين؟
لنبدأ معا.. خطوات صغيرة بسيطة.. نصل بها الى رمضان


"

اللهم بلغنا رمضان"





الإكثار من الدعاء

"


اللهم بلغنا رمضان"



فهو من أقوى صور الإعانة على التهيئة الإيمانية والروحية.والاكثار من الذكر، وارتع في "رياض الجنة" على الأرض، ولا تنسَ المأثورات صباحًا ومساءً، وأذكار اليوم والليلة، وذكر الله على كل حال




"



اللهم بلغنا رمضان"




الإكثار من الصوم في شعبان
تربيةً للنفس واستعدادًا للقدوم المبارك، ويفضل أن يكون الصوم على إحدى صورتين.. إما صوم النصف الأول من شعبان كاملاً، وإما صوم الإثنين والخميس من كل أسبوع مع صوم الأيام البيض





اللهم بلغنا رمضان"





العيش في رحاب القرآن الكريم
والتهيئة لتحقيق المعايشة الكاملة في رمضان، وذلك من خلال تجاوز حد التلاوة في شعبان لأكثر من جزء في اليوم والليلة، مع وجود جلسات تدبر ومعايشة للقرآن








اللهم بلغنا رمضان"





تذوَّق حلاوة قيام الليل من الآن
وذلك بقيام ركعتين كل ليلة بعد صلاة العشاء
وتذوَّق حلاوة التهجد والمناجاة في وقت السحَر بصلاة ركعتين قبل الفجر مرةً واحدةً في الأسبوع على الأقل




"


اللهم بلغنا رمضان"





هدية رمضان
إعداد هدية رمضان من الآن لتقديمها للناس دعوةً وتأليفًا للقلوب وتحبيبًا لطاعة الله والإقبال عليه؛ بحيث تشمل بعضًا من شرائط الكاسيت والمطويات والملصقات والكتيبات







اللهم بلغنا رمضان"




تربية النفس

بمنعها من بعض ما ترغب فيه من ترف العيش
والزهد في الدنيا وما عند الناس، وعدم التورط في الكماليات من مأكل ومشرب وملبس كما يفعل العامة عند قدوم رمضان

"



اللهم بلغنا رمضان"




التدريب على جهاد اللسان
فلا يرفث، وجهاد البطن فلا يستذل، وجهاد الشهوة فلا تتحكم، وجهاد الشيطان فلا يمرح، وجهاد النفس فلا تطغى

منقول







اخر تعديل بواسطةفراس الاصيل06-13-2013 09:27 PM.
-- رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

كل جديد من منتديات فيفا لبنان vivalebanon الخيمة الرمضانية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه e[similar_threads]
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
هل هلالك يا رمضان الخير ^^ اكسسوارات هلالية تالينا ادم وحواء .. نحن لا نستغني عنكم 2 08-27-2010 01:09 AM


الساعة الآن »08:38 AM.


تعريب: adminmax
Powered by vBulletin® Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى