عرض مشاركة واحدة
قديم 04-26-2016, 09:57 PM رقم المشاركة : 1
الصورة الرمزية

من أشعار قيس بن الملوح



من أشعار قيس بن الملوح

في القلب داء وهذا الـداء يضنينـي وهل سوى موقفي في الداء يشفينـي

الداءُ ما الداء يا ليلى سـوى عطـش إلا لمائك ، فهـات الثغـر واسقينـي

قالوا: جننت بليلـى؟ قلـت ويحكـم مـا لـذة العـيـش إلا للمجانـيـن

قالوا: تموت بها حبـاً، فقلـت لهـم ألا آذكروها علـى قبـري فتحيينـي

قالوا: تخير سواهـا ، فهـي قاسيـة فقلت لا ، غير ليلى ليـس يرضينـي

فلو جمعتـم جمـال الكـون أجمعـهُ في شخص أخرى وقد جاءت تناجيني

لكنت كالصخـرة الصمـاء عاطفـة وقلـت هـذا جمـال ليـس يعنينـي

إن العيون التي بالوصـل تضحكنـي هي العيونُ التـي بالهجـر تبكينـي

قالوا ضللت فلذ بالديـن تلـق هـدى فقلت من غير ليلى في الورى دينـي

أليس ما في حنايـا الصـدر يعبدهـا وكل ما جـال فـي طـي الشراييـن

أليـس مذبحهـا قلبـي الشقـي بهـا وسفك دمعـي مـن بعـد القرابيـن

قالوا تردد على الروض النضير ففي أزاهر الروض سلـوى والرياحيـن

فقلتُ: بعد شذاهـا لا أطيـق شـذى وقلت لاخيـر فـي زهـر البساتيـن

قالوا: لعـل أغاريـد الطيـور بهـا تخفيف ما فيك مـن آهـات مفتـونِ

فقلـت إن لـم تكـن ليلـي مغـردَةً فلتخرس الطير مـن فـوق الأفانيـن

قالوا أنتحر، فلعل الموت يخمـد مـا يثور في النفس مـن نـار البراكيـن

فقلت في الموت فصل الروح عن جسد والروح ليلى وهذا الفصـل يشقينـي

ياليتنـي ، كنـت يـا ليلـى رداءك أطـوق الجسـد المخمـور بالليـن

يا ليتني كنت يا ليلـى لسانـك كـي أمتص ما تشتهي نفسـي وتغرينـي

أنا الفقير إلى ليلـى فـإن رضيـت أحيـا وإلا فنـار الحـب تفنيـنـــي
حسان أحمد



lk Hauhv rds fk hglg,p







-- رد مع اقتباس