عرض مشاركة واحدة
قديم 02-27-2015, 08:05 PM رقم المشاركة : 1
الصورة الرمزية

الصورة الرمزية وليد

معلومات العضو







وسام العضو المثقف  وسام العضو المميز  وسام مسابقة رمضان السين جيم  وسام الحضور المميز 

من مواضيعي

0 مالا نعرفه عن حيوانات...متجدد
0 شجرة الـ Bonsai هذه عُمرها يتعدى الـ800 عام.
0 صور طريفة: تركيب وجوه كرتونية على المسافرين!
0 فيديو : أكثر طريقة عبقرية لإيقاق بكاء الأطفال
0 صور لرموز منتشرة بالعالم لانفهم معناها؟؟
0 ماذا يفعل الغراب على رأس الغزال يا ترى ؟؟!!!
0 فيديو.. رجل أعزل يوقف هجوم أسد عليه بذكاء بالغ
0 هل تعلم ما هو طائر الشيطان!!
0 عالم الحشرات : صور مقربة للحشرات تظهر وكأنها وحوش كبيرة
0 من اروع القصائد الصوفيه....المنفرجه
0 تعرف على الطائر النحام الوردي
0 الدنياااااااااااااا
0 بالفيديو .. كاميرا في مرآب سيارات توثق الجريمة والعقاب في 6 ثوانٍ
0 يوم الجماجم أغرب يوم عطلة في العالم
0 خبر الاعرابي الذي اراد ان يشتري حمارا
0 في بريطانيا : تحذير من جرذان بحجم الإنسان !
0 سمك البيرانا
0 مكيافيللي:الكتاب الذي غير وجه السياسة الحديثة
0 10 حقائق مثيرة ولا تصدق عن عالم الحيوان
0 طائر البلشون الأخضر يفاجئ العالم بإكتسابة مهارة لصيد السمك بواسطة قطعة خبز! (صور + في

وليد غير متواجد حالياً


المشاركات: 8,071

المستوى: 60 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 447 / 1490

النشاط 2690 / 37112
المؤشر 63%

لماذا نرى وجوهاً في كل شيء حولنا؟

لماذا نرى وجوهاً في كل شيء حولنا؟


لماذا نرى وجوهاً في كل شيء حولنا؟ Face.png

يدّعي العديد من الناس رؤية أشكال حيوانات في الغيوم، أو وجه رجل على سطح القمر، أو حتى المسيح في فنجان القهوة و لفظ الله في اغصان الشجر وغيرها من الظواهر. يعود سبب هذه الرؤية الغير طبيعية لدماغنا الذي يعمد لمحاولة إيجاد الأنماط المألوفة في المعطيات العشوائية المبهمة وتسمى هذه الظاهرة بالبارادوليا (Pareidolia).
استطاع الإنسان البدائي تفادي الحيوانات المتوحشة عند رؤيتها نتيجة هذه الخاصية، فالبشر لديهم نوعان من الأخطاء الإحصائية، الأول منها يتضمن رؤية شيئ غير موجود بالحقيقة وهو ما يدعى بالبارانويا (paranoia) أو جنون الشك والإضطهاد، والثاني يتضمن عدم رؤية الشيئ الموجود بالحقيقة وهذا ما يعرف بالغفلان لذلك فقد كان البشر عرضة للنوع الأول من هذه الأخطاء لما كان له من فوائد على الناحية التطورية فقد كان من الأفضل للإنسان ان يتخيل الحيوانات المفترسة ويحتمي منها على ان يغفل عنها في حال وجودها ويعرض حياته للخطر.
يسمى القسم المسؤول عن التعرف على الوجوه في الدماغ بالتلفيف المغزلي (fusiform gyrus) وهو يتألف من قسمين، اليساري منه يعمل بشكل حدسي سريع يحكم من خلاله إذا كان الشيئ وجهاً أم لا ، بينما يعمل القسم اليميني منه بشكل أبطئ وأكثر دقة إلا أنه يحتاج لمجهود ووقت أكثر، وبما أن الدماغ كسول فإنه يقفز لإطلاق الاستنتاجات والأحكام؛ إلا أن تخيل الوجوه والأشكال ليست ظاهرة الخداع الوحيدة التي يقع الدماغ ضحية لها وإنما هناك ظاهرة الاستسقاط (apophenia) التي نربط فيها ما نرى بتفسيرات ومعاني غير عادية كما في حالة رؤية الأشباح والجن أو الصحون الطائرة وغيرها من الظواهر الخارقة للطبيعة فالبشر لديهم ميل لتصديق الأدلة التي تدعم قناعاتهم ومعارفهم المسبقة وهو ما يعرف بالإنحياز التأكيدي الذي يعد أساساً تقوم عليه نظريات المؤامرة.
كل هذه الظواهر تضيف قيمة لمقولة ريتشارد فاينمان عالم الفيزياء النظرية ” المبدأ الأول أن لا تخدع نفسك ولو أنك الشخص الأسهل للخداع ” .

About The Author

ترجمة: سارة الجبر


glh`h kvn ,[,ihW td ;g adx p,gkh?







-- رد مع اقتباس